الرئيسية > شؤون خليجية > أغرب عملية نصب باستخدام “الجن” و”السحر” في دبي.. حصل على 242 مليون دولار ولم يسجن لهذه الأسباب!

أغرب عملية نصب باستخدام “الجن” و”السحر” في دبي.. حصل على 242 مليون دولار ولم يسجن لهذه الأسباب!

" class="main-news-image img

 كشفت شبكة “بي بي سي” العربية، عن أغرب عملية نصب شهدتها دبي، بعدما تمكن رجل مالي يدعى فوتانغا باباني سيسوكو، من استهداف بنك دبي الإسلامي في الإمارات، والنصب عليهم في 242 مليون دولار، عن طريق خداعهم بالسحر الأسود ولم يسجن يومًا.

 

|| الأكثر قراءة الآن : 

|| تابع أخبار يمن فويس للأنباء عبر Google News 

قرض ودعوة على العشاء

وبحسب الشبكة، تعود أحداث الواقعة إلى أغسطس عام 1995، عندما ذهب، لطلب قرض من بنك دبي الإسلامي لشراء سيارة، وكان الخطأ الذي ارتكبه مدير البنك “محمد أيوب” هو قبول دعوته على العشاء كنوع من رد الجميل للموافقة على القرض.

 

وقام سيسوكو، أثناء العشاء في تنفيذ مخططه بادعاء شيء مدهش، وهو امتلاكه قدرات سحرية وأنه يمكنه “توليد الأموال”، بمعنى مضاعفة أي مبلغ يريده، ودعا صديقه الإماراتي للحضور إليه مرة أخرى ومعه مبلغ من المال لتأكيد قدرته السحرية على زيادة الأموال.

 

توليد الأموال

وبالفعل ذهب إليه محمد أيوب مدير البنك، مجددًا إلى منزل سيسوكو ومعه أمواله، وقابله الرجل مندفعا من إحدى غرف المنزل وهو يصيح بأن “الجن” هاجمه للتو، وحذره من إغضاب الجن وإلا فلن تتضاعف أمواله، فاستجاب أيوب على الفور وترك الأموال في الغرفة المسحورة وظل ينتظر.

 

وقال “أيوب”: إنه “رأى ضوءً ودخان وسمع أصوات الجن، ثم فجأة ساد الصمت، وكانت المفاجأة أن الأموال توالدت وتضاعفت كما وعده الساحر، وهنا ظهر السرور على وجه أيوب، ومن هنا تهيأت الأمور لعملية السطو الكبرى”.

 

183 تحويلًا ماليًا

وأضاف “أيوب”: أنه بعد ذلك أرسل أموالًا إلى “سيسوكو”، وكانت من أموال البنك، واعتقد أنها ستعود إليها أضعافًا مضاعفة ويستفيد منها، وبعد ذلك لم يتردد أيوب في إجراء ما يقرب من 183 تحويلًا ماليًا إلى حسابات سيسوكو حول العالم، في الفترة من 1995 إلى 1998.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي