2022/05/26
الكشف عن توجه لإعادة البنك المركزي إلى صنعاء وصرف المرتبات بترتيب اممي

كشفت مصادر إعلامية ، الاربعاء،  عن ترتيبات اقتصادية جديدة تشمل إعادة البنك المركزي اليمني إلى العاصمة اليمنية صنعاء، بالتزامن مع مفاوضات اقتصادية برعاية المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن .

 

 وقالت المصادر أن المشاورات التي ترعاها الامم المتحدة في العاصمة الأردنية عمّان، توصلت إلى نتائج حول توحيد السياسة النقدية وصرف المرتبات.

 

وأضافت أن هناك اتفاق على تحييد عمل البنك المركزي مشيرة إلى توجه لإعادته إلى العاصمة اليمنية صنعاء ومنحه حق توحيد السياسات النقدية  في عموم اليمن ضمن اتفاق ترعاه الأمم المتحدة ..

 

وأشارت المصادر إلى تحيد البنك المركزي في إطار الملف الاقتصادي ضمن مصفوفة من الترتيبات وخطوات بناء الثقة  والمسارات الانسانية التي يجرى الترتيب لها ضمن الحوارات الجارية متوقع التوصل إلى اتفاقيات خلال الفترة المقبلة.

 

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غرودنبرغ، أعلن في وقت سابق اختتام  مشاورات اقتصادية  بشان اليمن على نطاق واسع. والمشاورات تأتي قبيل انتهاء  هدنة الشهرين التي تضغط اطراف اقليمية ودولية لتمديدها ناهيك عن مفاوضات يمنية جديدة بشان الهدنة وتعز ..

 

ولم يفصح غروندبرغ عن مضامين ما توصل اليه  لكن تسريب النتائج الجديدة المتزامنة مع اعلان مصر موافقتها استقبال رحلات من صنعاء تشير إلى أن الأمم المتحدة تسعى لتحقيق مزيد من الاستحقاقات  خصوصا في ظل اشتراط قيادات في صنعاء  تحسين شروط الهدنة  لتمديديه خصوصا فيما يتعلق بالخدمات والمرتبات والرحلات الجوية.

 

وفي سبتمبر 2016 نقلت سلطات هادي البنك المركزي من صنعاء إلى عدن القرار الذي كان بإيعاز من السعودية الأمر الذي فاقم الاوضاع الاقتصادية مع وقف كافة المرتبات الخاصة بأكثر من مليون ونصف مليون موظف من موظفي القطاعات العامة والحكومية .

 

 وكان عبدالعزيز العقاب رئيس منظمة فكر للحوار والدفاع عن الحقوق والحريات قد كشف اليوم خطوات القادمة ستشمل تمديد الهدنة وفتح الطرقات وزيادة الرحلات للطيران ودفع الرواتب وتبادل الموقوفين وترتيبات تتعلق بالحل الشامل وتحييد عناصر الأزمة وخطوات ومعالجات هامة.

تم طباعة هذه الخبر من موقع يمن فويس https://ye-voice.com - رابط الخبر: https://ye-voice.com/news176531.html