2021/08/20
رياضية أولمبية باعت ميداليتها الفضية لمساعدة طفل مريض.. ثم كانت المفاجأة!

باعت رياضية أولمبية بولندية ميداليتها الفضية التي أحرزتها في دورة ألعاب طوكيو، في مزاد بهدف جمع أموال لإنقاذ حياة طفل رضيع.

لكن المفارقة أن المشتري أخبرها بأنها تستطيع الاحتفاظ بميداليتها.

ؤخصصت الأموال لميلوش ماليسا، الرضيع المصاب بعيب في القلب وتقوم عائلته بجمع الأموال من أجل إجراء عملية جراحية له في الولايات المتحدة.

ونشر والدا ميلوش الأسبوع الماضي أن الطفل معرض لخطر الموت قريبًا حال عدم إجراء جراحة.

عرضت سلسلة متاجر "زابكا" الشهيرة في بولندا 200 ألف زلوتي (51 ألف دولار) لشراء الميدالية، لكنها قالت إنها ستسمح لماريا بالاحتفاظ بها.

وأضافت "تأثرنا بهذه اللفتة الجميلة والنبيلة للغاية لبطلتنا الأولمبية".  ساهم آخرون بمبلغ إضافي قدره 76500 دولار لمساعدة الطفل.

حتى قبل تقديم العرض الفائز، قالت السلطات في المنطقة التي تقطنها ماريا ببولندا إنها مستعدة لتصميم نسخة طبق الأصل من الميدالية. المصدر: الحرة

تم طباعة هذه الخبر من موقع يمن فويس https://ye-voice.com - رابط الخبر: https://ye-voice.com/news166216.html