الرئيسية > نوافذ ثقافية > ما حكاية غرق سفينة المؤلف ستيفن كرين؟! (تفاصيل مرعبة)

ما حكاية غرق سفينة المؤلف ستيفن كرين؟! (تفاصيل مرعبة)

" class="main-news-image img
 

 

�ي 2 يناير 1897 نجا الكاتب الأمريكي ستيفن كرين من غرق سفينة كومودور قبالة سواحل فلوريدا، سيحول هذه المغامرة المروعة إلى قصته القصيرة الكلاسيكية "القارب المفتوح" عام 1897 .   اكتسب الكاتب البالغ من العمر 25 عامًا شهرة دولية بنشر روايته The Red Badge of Courage في عام 1896 وهر رواية تؤرخ لقصة حرب أهلية رُوِيت من وجهة نظر الجندي، ظهرت الرواية في الأصل كرواية مسلسلة نشرت بعدة صحف وفقا لموقع هيستوري .   وُلد كرين كابن أصغر بين 14 طفلاً عام 1871 ونشأ في نيويورك ونيوجيرسي. أصبح صحفيًا في نيويورك، وعمل لفترات قصيرة في صحف مختلفة ويعيش بالقرب من الفقر بقي منغمسًا في حياة نيويورك الفقيرة، لاحظ كرين عن كثب الشخصيات من حوله ، وفي عام 1893، في سن 23 عامًا، نشر "ماجي : فتاة من الشوارع"، حول انحدار فتاة فقيرة إلى الدعارة وانتحار حقق الكتاب نجاحًا كبيرًا فحوّل انتباهه إلى موضوعات أكثر شعبية وبدأ في كتابة The Red Badge of Courage.    بعد نجاح الكتاب أرسلت نقابة الصحف كرين للكتابة عن الغرب والمكسيك ، وفي عام 1897 توجه كرين إلى كوبا لتغطية التمرد ضد إسبانيا. في الطريق إلى هناك ، التقى برفيقته المستقبلية كورا هوارد تايلور وهي مالكة فندق متهدم كان يقيم فيه، بعد غرق السفينة البحرية قضى كرين وثلاثة من زملائه يومًا في قارب نجاة طوله 10 أقدام قبل أن يصلوا إلى شاطئ دايتونا، وتم نشر "القارب المفتوح" في مجلة سكريبنر في يونيو التالي، غطى كرين لاحقًا الحرب بين اليونان وتركيا، واستقر في إنجلترا حيث أقام صداقة مع جوزيف كونراد ، وهربرت جورج ويلز ، وهنري جيمس .


الحجر الصحفي في زمن الحوثي