الرئيسية > محليات > المولد النبوي في اليمن .. المناسبة الذهبية للحوثيين لسلب المواطنين أموالهم ومدخراتهم ؟

المولد النبوي في اليمن .. المناسبة الذهبية للحوثيين لسلب المواطنين أموالهم ومدخراتهم ؟

" class="main-news-image img

اتخذت مليشيا الإجرام الحوثية من ذكرى مولد أعظم الخلق واشرفهم , وسيلة جديدة للمتاجرة  و طريقة شيطانية  لابتزاز و سرقة  عامه الشعب جهرا   ونهب  أموالهم تحت ذريعة يوم المولد بالقوة دون مراعاة لضروف الناس وأحوالهم  لتجني من هذه الذكرى العظيمة  أموالا طائلة  ومن لم يدفع من عامة الناس او يخضع لقراراتهم  مصيره معروف  السجن وتهمته جاهزه  عميل مع  العطوان .

 اليوم المدن والمحافظات الخاضعة لحكم المليشيات تكتسي باللون الأخضر وتزين  وتعج بالاحتفالات والشعارات الزائفة بحب النبي صلى الله عليه وسلم البرئي من أفكارهم الشيطانية وبدعتهم الشيعية .

  || الاخبار الاكثر قراءة

 

تطبيق في الهاتف خطير يسرب بياناتك ويسجل صوتك وصورك ..احذفة فورا

 

عروسة عربية بغاية الجمال تنتحر ليلة زفافها..و مفاجأة صادمة للجميع عند تشريح الجثة !

 

وداعاً للالم : عشبة متوفرة بكثر تعالج التهاب المفاصل عند وضعها على الالم  

 

شاهد صورة العقرب الأكثر فتكا على وجه الأرض يخرج من جحره في مصر .. وهذا المبلغ الصادم لقيمة سمه !!

 

ما هي المدينة العربية التى لايجوع فيها إنسان أبدأ ؟؟ .. وتقدم طبخات على مدار العام .. تعرف عليها

 

شاهد مكافأة نهاية الخدمة ل جورج قرداحي وراتبه الشهري يكشفها خطاب متداول من MBC

 

فاكهة ذكرها الله في القرآن الكريم تعالج ضعف النظر وتجعلك تستغني عن عمليات الليزك

 

لن تصدق كيف كان رد الفنان سمير غانم على إبنته عندما طلبت منه أن يصلي قبل موته !!

 

مهنة يحتقرها كل السعوديين أختارها سعودي .. لن تصدق كم راتبه الشهري ؟

 

الدنيا ملك لله .. هذا ما حدث للإبن الوحيد للأمير الوليد بن طلال وابكى كل السعوديين .. صورة

________________________

بينما المواطن اليمني يعيش في أحلك ضروفة  تحت خط الفقر ويعاني من أزمات وضروف صعبة وتدهور  معيشي مميت .

اليس  المواطن أحق بهذه الأموال الطائلة  التي تهدروها عبثا بالاحتفالات الخرافية  والشعارات الرنانة وتزين الشوارع والمدن بالألوان الخضراء التي لا تغني ولا تسمن من جوع .

حب الرسول الاعظم يا هذا  ليس بقطعة قماش خضراء او بعلبة رنج او بتزين الشوارع والأماكن العامة  والاحتفالات بالألوان والشعارات .

حب الرسول صلى الله عليه وسلم إتباع سنتة وإلاقتداء  بأصحابه واتباعة واحترام مقام زوجاته .

وما نشاهده اليوم من طعن وتحريف لسنة رسول الله وسب لااصحابة ووصفهم بااقبح الألقاب وشتم واتهام أم المؤمنين عائشة زوجة رسول الله من قبل من يدعون زورا وبهتانا أنهم أحباب رسول الله .

 يتنافى تماما مع  المزاعم  الزائفة بحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ويكشف زيف ادعائهم الكاذب بحبه والاقتداء بأصحابه وازواجه..

 


الحجر الصحفي في زمن الحوثي