الرئيسية > عربية ودولية > أول رد ناري من الرئيس الأفغاني السابق “أشرف غني” بشأن سرقته أموالا وهروبه من أفغانستان .. ماذا قال ؟

أول رد ناري من الرئيس الأفغاني السابق “أشرف غني” بشأن سرقته أموالا وهروبه من أفغانستان .. ماذا قال ؟

" class="main-news-image img

رد الرئيس الأفغاني السابق، أشرف غني، في أول ظهور له بعد فراره إلى الإمارات المزاعم بأنه أخذ معه أموالا قبل مغادرة البلاد.

مزاعم لا أساس لها وقال أشرف غني:”هذه المزاعم لا أساس لها على الإطلاق وكلها محض أكاذيب، أنا في الإمارات حاليا ويوم سقوط كابل كنت في القصر عندما أخبرني الحراس بأن هناك ما يشبه الانقلاب بعد دخول طالبان العاصمة”.

|| الاخبار الاكثر قراءة الآن :

 

تمتع بشبابك اكثر  .. داوم على تناول هذا المشروب الشعبي الشهير وقل وداعاً لأعراض التقدم في السن بعد عمر الأربعين |فقط جرب ولن تندم

نعمة من الشافي .. كنز رباني داخل قشور هذه الفاكهة اللذيذة يعالج 8 أمراض خطيرة .. لا ترميها بعد اليوم | اكتشفها

هذا الجهاز لا يخلو منه أي منزل يرفع سعر فاتورة الكهرباء 3 أضعاف .. تخلص منه فوراً وقل وداعاً لدفع فاتورة باهظة 

سمع اصواتا غريبة تخرج من تحت سرير غرفة النوم وعندما شاهد مايختبئ هناك ترك زوجته فوراً وفر هارباً

أحرص على تناولها بعد الان .. هذه الفاكهة المهملة تحميك من أمراض العيون وضعف النظر وصعوبة الرؤية |تعرف عليها

أسنان كالؤلؤ في ثواني.. معجزة في مطبخك لتبيض الأسنان كالؤلؤ وتجعلها ناصعة البياض وتقضي على الأصفرار والجير نهائيا

هل تعاني من الامساك وانتفاخ البطن ؟ .. هذا المشروب يخلصك من هذا العناء بعد تناوله فورا وتنعم براحه دون آثار جانبيه (تعرف عليه)

________________________

وتابع: “أجبرت على الخروج من العاصمة للحيلولة دون إراقة الدماء وتجنب كارثة كبرى، لم أبع أفغانستان ولم أهرب وهناك من أبلغني أن رأس الحاكم مطلوب”.

لم أخرج بأي أموال وواصل: “لم أخرج معي أي أموال لم أكن أملك سوى بعض الكتب وأخرجتها معي ولم أكن أملك سوى عمامتي وأحذيتي، سأعود إلى بلادي في المستقبل القريب وأجري مشاورات مع آخرين لحين عودتي كي أواصل جهودي من أجل تحقيق العدالة للأفغان”.

اعتبارات إنسانية الجدير بالذكر أن الخارجية الإماراتية، قالت في بيان عبر موقعها الرسمي، إن دولة الإمارات استقبلت الرئيس أشرف غني واسرته في البلاد وذلك لاعتبارات إنسانية.

وهرب الرئيس الأفغاني أشرف غني، خارج البلاد يوم الأحد الماضي، مع دخول حركة طالبان العاصمة كابل، وقال إنه اتخذ هذه الخطوة “لتفادي إراقة الدماء في أفغانستان”.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي