الرئيسية > رياضة > تعرف على سر مأساة "كريستيانو رونالدو" التي أبعدته عن شرب الكحول والتدخين

تعرف على سر مأساة "كريستيانو رونالدو" التي أبعدته عن شرب الكحول والتدخين

" class="main-news-image img

يشتهر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي، بلياقته البدنية العالية، الأمر الذي يُعزى إلى اهتمامه بنفسه بشكل جيد خارج الملعب، حيث لا يشرب الكحول بسبب الوفاة المأساوية لوالده قبل سنوات.

ووفق صحيفة "ديلي ستار"، فإن رونالدو البرتغالي له العديد من المدربين الشخصيين، مشيرة إلى أنه يخضع لنظام تدريب صارم، ونظام غذائي مصمم خصيصًا ليحافظ على لياقته البدنية.

وليس من قبيل المصادفة، أنه تمكن من تجنب الإصابات، بعد أن غاب عن عدد قليل من المباريات طوال مسيرته في الملاعب. فهو لا يشرب الكحول، كما أنه بعيد عن التدخين.

والسبب وراء لابتعاده عن الكحول هو الوفاة المأساوية لوالده. فقد عاني دينيس أفيرو، والد رونالدو، وهو جندي سابق شارك في حروب في موزمبيق وأنجولا، من إدمان الكحول وتوفي عن عمر يناهز 52 عامًا.

ولم يخف رونالدو مشاعره عندما تحدث إلى الإعلامي البريطاني الشهير بيرس مورجان تجاه والده وحقيقة أنه لم يعش إلى اللحظة التي يرى فيها ما أصبح عليه.

عندما سئل عما جعله يحزن على تذكر والده، قال: "أن أكون رقم واحد ولا يرى شيئًا، ولا يرى الحصول على الجوائز، ليرى ما أصبحت".

كان رونالدو ضمن صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي وقت وفاة والده، وقد عرض الدفع لمساعدته على إدمانه. وفي حديثها في عام 2007، أوضحت والدة رونالدو تأثير المأساة على المهاجم الشاب.

وأشارت دولوريس أفيرو إلى أن نجم يوفنتوس تكفل بعلاج أخيه الأكبر، هوجو من إدمان المخدرات.

قالت: "لقد رأى كريستيانو ما يمكن أن يفعله الخمر والمخدرات للأشخاص المقربين منه وهذا جزء من سبب تحوله إلى ما هو عليه اليوم.

ما حدث لعائلتنا يفسر سبب عدم وجود رذائل لكريستيانو. إنه لا يدخن ولا يشرب. إدمانه كرة القدم". ويقال إن رونالدو يعتمد في نظامه الغذائي على تناول ست وجبات صغيرة في اليوم.

وسجل اللاعب البالغ من العمر 36 عامًا، 30 هدفًا في 34 مباراة هذا الموسم على الرغم من غيابه لبعض الوقت بعد أن أثبتت إصابته بفيروس كوفيد – 19.


الحجر الصحفي في زمن الحوثي